5 عادات نوم صحية لتعزيز النجاح

5 عادات نوم صحية لتعزيز النجاح

نوماً هنيئاً. هذا ما يطمح إليه معظمنا في أغلب الوقت، ولكن للأسف لا يناله سوى القليلون. إذا ألقيت نظرة على السوق الرائج لمكملات الطاقة ستدرك على الفور أننا جميعاً مرهقون. يتسبب الضرر الناجم عن إصابتنا بإرهاق مزمن في آثار بالغة تشمل الوزن والحالة المزاجية والحالة الصحية العامة. كما أنه ينغص علينا سعادتنا ويحد من قدرتنا على تحقيق النجاح. يعتمد المقدار الأمثل من النوم في الليلة على عدة عوامل، كما تختلف ساعات النوم المطلوبة حسب الفئة العمرية. ولكن توجد بعض الخطوات التي يمكن أن تكتسب من خلالها عادات نوم صحية وتزيد احتمالات نجاحك.

عادات نوم صحية لتعزيز النجاح

عادات نوم صحية لتعزيز النجاح

إليك خمسة نصائح تهدف إلى غرس عادات النوم الصحية

التغذية الجيدة

من أهم ما يساعد على تحسين عاداتك في النوم اتباع نظام غذائي صحي وعادات غذائية سليمة. تجنب تناول كمية كبيرة من الطعام قبل أن تخلد إلى النوم مباشرة. لا بأس من تناول وجبة خفيفة ولكن إذا تناولت وجبة دسمة مع اقتراب موعد النوم، سيؤثر ذلك عليك سلباً ولن تتمكن من الاستغراق في النوم أو مواصلته دون منغصات.

أشارت مجلة هارفارد بيزنس ريفيو إلى أن وضع خطة عمل لليوم بأكمله، بحيث تشمل تنظيم مواعيد تناول الطعام ونوعيته، من العوامل الأساسية لرفع الإنتاجية إلى أقصي حد ممكن، مما سيساعدك على البقاء متيقظاً أثناء العمل، ويُحسِّن قدرتك على النوم جيداً في الليل.

 الحد من تناول الكافيين

قلل من استهلاك الكافيين. قد يبدو ذلك بديهياً ولكن كثيرون يجهلون متي يجب التوقف عن تناول الكافيين في النهار. أوضحت الدراسات أن تأثير الكافيين قد يستمر داخل الجسم لمدة 12 ساعة. 

على الرغم من أنك لا تحتاج إلى منع الكافيين تماماً، فيجب أن تتوقف عن تناوله قبل موعد النوم بفترة تتراوح بين أربع وست ساعات على الأقل. ويُفضَّل أن تتجنب تناول الكافيين كوسيلة لاجتياز اليوم، إذ أن الإفراط في تناوله قد يصيبك بالتوتر ويُفقدُك القدرة على التركيز. 

 ممارسة الرياضة 

عليك بالتدريب ثم التدريب ثم التدريب. ليس الهدف أن تصبح بطلاً أوليمبياً، ولكن ممارسة التمرينات الرياضية بدرجات تتراوح بين معتدلة وشاقة عدة مرات أسبوعيًا يعود على الجسم بفوائد لا تحصى. تنعكس الرياضة إيجاباً على مستوى الصحة البدنية العامة وتُحسِّن مهارات التفكير والذاكرة وتساعد على تعزيز أنماط النوم الصحية. وكل ذلك له تأثير مباشر على قدرتك على أداء عملك.

تخصيص مكان صحي للنوم

خصص مكاناً للنوم فقط. الغرفة المظلمة هي أفضل مكان يضمن لك نوماً هانئاً طوال الليل. يؤثر الضوء القوي على مستويات الميلاتونين، وهو الهرمون المُحفز على النوم، مما يؤدي إلى نوم متقطع.

تجنب اصطحاب الأجهزة الالكترونية الي سريرك، وتخلص من جهاز التلفاز الموجود بغرفة النوم. وإذا كنت من عشاق القراءة قبل النوم، حاول أن تقرأ في أي مكان آخر غير السرير. تجنب اصطحاب ما يخص العمل إلى السرير، أو الرد على بضع رسائل إلكترونية أخيرة بمجرد أن تندس في سريرك. عندما يصل إلى المخ إشارة بوصولك إلى مكان النوم ستكون هذه وسيلة جيدة للاسترخاء والاستعداد لبداية جديدة في الصباح.

 اتبع روتين معين

اتبع روتيناً. تشير الأبحاث إلى أن من يصلون إلى أعلى درجات النجاح يتبعون روتيناً يومياً. لا يعني ذلك أن عليك الالتزام بجدول مواعيد صارم لا يتغير قط، ولكن حاول بوجه عام أن تخلد إلى النوم في نفس الوقت تقريبًا كل ليلة وأن تنهض في نفس الوقت تقريباً كل صباح.

تجنب البقاء وقتاً إضافياً في الفراش عندما تكون مستيقظًا. اختر توقيتاً للنوم تشعر فيها عادةً بالنعاس وبمجرد أن تستيقظ صباحاً انهض وانطلق.

عادات النوم الصحية تُحسِّن الإنتاجية 

النوم هو أحد أهم مظاهر الصحة العامة، ولكن يتعامل معه كثيرون على أنه أمر مُسلَّم به. إذا طبقت هذه التغييرات البسيطة في روتينك اليومي، ستصل إلى إيقاع نوم طبيعي أفضل، مما سيفيد صحتك عامةً، ويحافظ على اتقاد ذهنك ويُحسِّن إنتاجيتك وأداءك في العمل. 

خصص وقتاً لتلقي دورات تدريبية عبر الإنترنت

الآن بعد أن حصلت على نوم أفضل وبدأت تستشعر ارتفاع إنتاجيتك المصاحب لجودة النوم، لماذا لا تنتهز الفرصة كي تكتسب مهارة جديدة أو تصقل بعض المهارات التي تمتلكها من خلال دورات التدريب التي تقدمها نوليدج سيتي  عبر الإنترنت؟

تستطيع الاستفادة مما اكتسبته حديثاً من زيادة الإنتاجية من خلال هذا الكم الهائل من الدورات التدريبية والفيديوهات التعليمية، التي تتناول موضوعات مثل تحقيق التوازن بين العمل والحياة الشخصية وتقوية الذاكرة. يقدم جميع دوراتنا التدريبية متخصصون ذوو خبرة، وهي تكون في صورة فيديوهات تدريبية مناسبة حتى تتمكن من متابعتها في الوقت المناسب لك. 

المقال التالي
المقال السابق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

اشترك في نشرتنا الدورية

انضم إلى أكثر من 80,000 من خبراء الموارد البشرية واحصل على أفضل النصائح والإرشادات المتعلقة بالتدريب والتوظيف مباشرة على بريدك الإلكتروني. انضم وكُن من أفضل مديري الموارد البشرية الآن.

حدد المواضيع التي ترغب في الاشتراك فيها